عقد اللؤلؤ

حياك الله أختي الزائرة

منتدى عقد اللؤلؤ، منتدى نسائي... قائم على أركان المحبة والاخاء

يتيح لك المشاركة في مجموعة من المنتديات الفرعية ...

الخاصة والعامة بعد تسجيلك فيه

حياة المرآة المسلمة في صفحات

أذكار الصباح والمساء (اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ) من قرأها لا يزال عليه من الله حافظ ولا يقربه شيطان حتى يصبح وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من قرأها دبر كل صلاة مكتوبة لم يمنعه من دخول الجنة إلا أن يموت) *** ومن قرأ ( قل هو الله أحد ) و ( المعوذتين ) حين يصبح وحين يمسى ثلاث مرات تكفيه من كل شىء *** أذكار الصباح *** 1- أَصْـبَحْنا وَأَصْـبَحَ المُـلْكُ لله وَالحَمدُ لله ، لا إلهَ إلاّ اللّهُ وَحدَهُ لا شَريكَ لهُ، لهُ المُـلكُ ولهُ الحَمْـد، وهُوَ على كلّ شَيءٍ قدير ، رَبِّ أسْـأَلُـكَ خَـيرَ ما في هـذا اليوم وَخَـيرَ ما بَعْـدَه ، وَأَعـوذُ بِكَ مِنْ شَـرِّ هـذا اليوم وَشَرِّ ما بَعْـدَه، رَبِّ أَعـوذُبِكَ مِنَ الْكَسَـلِ وَسـوءِ الْكِـبَر ، رَبِّ أَعـوذُبِكَ مِنْ عَـذابٍ في النّـارِ وَعَـذابٍ في القَـبْر.[مسلم 4/2088] *** 2- اللّهُـمَّ بِكَ أَصْـبَحْنا وَبِكَ أَمْسَـينا ، وَبِكَ نَحْـيا وَبِكَ نَمُـوتُ وَإِلَـيْكَ النُّـشُور. [الترمذي 5/466] *** 3- اللّهـمَّ أَنْتَ رَبِّـي لا إلهَ إلاّ أَنْتَ ، خَلَقْتَنـي وَأَنا عَبْـدُك ، وَأَنا عَلـى عَهْـدِكَ وَوَعْـدِكَ ما اسْتَـطَعْـت ، أَعـوذُبِكَ مِنْ شَـرِّ ما صَنَـعْت ، أَبـوءُ لَـكَ بِنِعْـمَتِـكَ عَلَـيَّ وَأَبـوءُ بِذَنْـبي فَاغْفـِرْ لي فَإِنَّـهُ لا يَغْـفِرُ الذُّنـوبَ إِلاّ أَنْتَ .[البخاري 7/150] *** 4- اللّهُـمَّ إِنِّـي أَصْبَـحْتُ أَُشْـهِدُك ، وَأُشْـهِدُ حَمَلَـةَ عَـرْشِـك ، وَمَلائِكَتِك ، وَجَمـيعَ خَلْـقِك ، أَنَّـكَ أَنْـتَ اللهُ لا إلهَ إلاّ أَنْـتَ وَحْـدَكَ لا شَريكَ لَـك ، وَأَنَّ ُ مُحَمّـداً عَبْـدُكَ وَرَسـولُـك .(أربع مرات ) [أبو داود 4/317] ؟*** 5- اللّهُـمَّ ما أَصْبَـَحَ بي مِـنْ نِعْـمَةٍ أَو بِأَحَـدٍ مِـنْ خَلْـقِك ، فَمِـنْكَ وَحْـدَكَ لا شريكَ لَـك ، فَلَـكَ الْحَمْـدُ وَلَـكَ الشُّكْـر .[أبو داود 4/318] *** 6- اللّهُـمَّ عافِـني في بَدَنـي ، اللّهُـمَّ عافِـني في سَمْـعي ، اللّهُـمَّ عافِـني في بَصَـري ، لا إلهَ إلاّ أَنْـتَ . (ثلاثاً) *** اللّهُـمَّ إِنّـي أَعـوذُبِكَ مِنَ الْكُـفر ، وَالفَـقْر ، وَأَعـوذُبِكَ مِنْ عَذابِ القَـبْر ، لا إلهَ إلاّ أَنْـتَ . (ثلاثاً) [أبو داود 4/324] *** 7- حَسْبِـيَ اللّهُ لا إلهَ إلاّ هُوَ عَلَـيهِ تَوَكَّـلتُ وَهُوَ رَبُّ العَرْشِ العَظـيم . ( سبع مَرّات حينَ يصْبِح وَيمسي) [أبو داود موقوفاً 4/321] *** 8- أَعـوذُ بِكَلِمـاتِ اللّهِ التّـامّـاتِ مِنْ شَـرِّ ما خَلَـق . (ثلاثاً إِذا أمسى) [أحمد 2/290، وصحيح الترمذي 3/187] *** 9- اللّهُـمَّ إِنِّـي أسْـأَلُـكَ العَـفْوَ وَالعـافِـيةَ في الدُّنْـيا وَالآخِـرَة ، اللّهُـمَّ إِنِّـي أسْـأَلُـكَ العَـفْوَ وَالعـافِـيةَ في ديني وَدُنْـيايَ وَأهْـلي وَمالـي ، اللّهُـمَّ اسْتُـرْ عـوْراتي وَآمِـنْ رَوْعاتـي ، اللّهُـمَّ احْفَظْـني مِن بَـينِ يَدَيَّ وَمِن خَلْفـي وَعَن يَمـيني وَعَن شِمـالي ، وَمِن فَوْقـي ، وَأَعـوذُ بِعَظَمَـتِكَ أَن أُغْـتالَ مِن تَحْتـي . [صحيح ابن ماجه 2/332] *** 10- اللّهُـمَّ عالِـمَ الغَـيْبِ وَالشّـهادَةِ فاطِـرَ السّماواتِ وَالأرْضِ رَبَّ كـلِّ شَـيءٍ وَمَليـكَه ، أَشْهَـدُ أَنْ لا إِلـهَ إِلاّ أَنْت ، أَعـوذُ بِكَ مِن شَـرِّ نَفْسـي وَمِن شَـرِّ الشَّيْـطانِ وَشِـرْكِه ، وَأَنْ أَقْتَـرِفَ عَلـى نَفْسـي سوءاً أَوْ أَجُـرَّهُ إِلـى مُسْـلِم. [صحيح الترمذي 3/142] *** 11- بِسـمِ اللهِ الذي لا يَضُـرُّ مَعَ اسمِـهِ شَيءٌ في الأرْضِ وَلا في السّمـاءِ وَهـوَ السّمـيعُ العَلـيم . (ثلاثاً) [أبو داود 4/323] *** 12- رَضيـتُ بِاللهِ رَبَّـاً وَبِالإسْلامِ ديـناً وَبِمُحَـمَّدٍ صلى الله عليه وسلم نَبِيّـاً . (ثلاثاً) [أبو داود 4/318] *** { آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّآمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍمِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَالْمَصِيرُ {285 لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْوَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْأَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَىالَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِوَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَىالْقَوْمِ الْكَافِرِينَ }286 سورة البقرة من قرأها فى ليلة كفتاه ***

المواضيع الأخيرة

» إن اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَي
الخميس 2 نوفمبر 2017 - 12:09 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (10)
الأربعاء 22 أكتوبر 2014 - 12:34 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (8) - (9)
الإثنين 20 أكتوبر 2014 - 23:30 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (6) - (7)
الإثنين 20 أكتوبر 2014 - 23:24 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (5)
الإثنين 20 أكتوبر 2014 - 23:22 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (4)
السبت 18 أكتوبر 2014 - 18:44 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (3)
السبت 18 أكتوبر 2014 - 18:43 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (2)
السبت 18 أكتوبر 2014 - 18:41 من طرف أم رنيم

» سؤال وجواب في فقه الصلاة (1 )‏
السبت 18 أكتوبر 2014 - 18:39 من طرف أم رنيم

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    أفكار مثمرة

    شاطر
    avatar
    الغاردينيا

    عدد المساهمات : 147
    تاريخ التسجيل : 02/07/2010

    أفكار مثمرة

    مُساهمة من طرف الغاردينيا في الثلاثاء 5 مارس 2013 - 18:27

    ﺑﺴﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ ﺃﺧﻮﺍﺗﻲ ﻣﻮﺿﻮﻋﻲ ﻫﺬﺍ ﻣﻦ ﻣﺮﺍﺟﻊ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﻭﺑﻌﻀﻬﺎ ﻣﻦ ﺑﻨﻴﺎﺕ ﺃﻓﻜﺎﺭﻱ ﻓﻠﻨﺘﻌﺎﻭﻥ ﻭﻟﻨﺘﺸﺎﺭﻙ ﻓﻲ ﺗﻄﺒﻴﻘﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﻓﻠﺬﺍﺕ ﺃﻛﺒﺎﺩﻧﺎ ﻓﻬﺬﺍ ﻭﺍﺟﺒﻬﻢ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺍﻧﺘﻘﺎﺀ ﻛﻞ ﻣﺎ ﻫﻮ ﻣﻔﻴﺪ ﻭﻣﻤﻴﺰ ﻟﺘﻐﻴﻴﺮ ﺍﻟﺮﻭﺗﻴﻦ ﺍﻟﺘﺮﺑﻮﻱ ﻣﻮﺿﻮﻋﻲ ﻫﺬﺍ ﻳﺘﻨﺎﻭﻝ ﺃﻓﻜﺎﺭﺍً ﻭﺳﺄﺗﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﺜﻤﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﻧﺠﻨﻴﻬﺎ ﻣﻦ ﺗﻠﻚ ﺍﻷ‌ﻓﻜﺎﺭ ﻭﻗﺒﻞ ﺍﻟﺒﺪﺀ ﺑﺎﻷ‌ﻓﻜﺎﺭ ﻳﺤﻀﺮﻧﻲ ﻗﻮﻝ ﻣﺤﻤﺪ ﻗﻄﺐ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ Sadﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺟﺰﺀ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺪﺡ ﺍﻟﻤﻜﺘﻮﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﺃﻥ ﺗﻜﺪﺣﻪ ﻓﻲ ﺍﻷ‌ﺭﺽ , ﻭﻟﻜﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺠﻬﺪ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﺤﺒﺒﺎً ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﻭﻻ‌ ﺷﻚ ﺣﻴﻦ ﻳﺮﻯ ﺍﻹ‌ﻧﺴﺎﻥ ﺛﻤﺎﺭﻩ ﺍﻟﺠﻨﻴﺔ ﻭﻳﺮﺍﻫﺎ ﻗﺮﻳﺒﺔ ﺍﻟﻤﻨﺎﻝ) ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ ﺍﻷ‌ﻭﻟﻰ: ﻓﻜﺮﺓ ﺍﻟﺪﻓﺘﺮ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﻭﺗﻜﻮﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ ﺑﺄﻥ ﻳﻤﺘﻠﻚ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺩﻓﺘﺮﺍً ﺧﺎﺻﺎً ﺑﻪ ﻳﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﻛﻞ ﻣﺎ ﻳﺠﻮﻝ ﺑﺨﻠﺪﻩ ﻣﻦ ﻓﺮﺡ, ﻭﻣﻦ ﺣﺰﻥ , ﻣﻦ ﻣﺸﺎﻋﺮ ﺗﺠﺎﻩ ﺍﻵ‌ﺧﺮﻳﻦ , ﻣﻦ ﺗﺄﻟﻴﻒ ﻗﺼﺺ. ﺍﻟﺜﻤﺮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ: ﺗﺴﺎﻋﺪ ﺍﻷ‌ﻭﻻ‌ﺩ ﻛﺜﻴﺮﺍً ﻓﻲ ﻣﺠﺎﻝ ﺍﻟﻜﺘﺎﺑﺔ ﻭﺍﻟﺘﺄﻟﻴﻒ ﻭﻫﺬﺍ ﺑﺎﻟﻄﺒﻊ ﻫﻮ ﻣﺎ ﻧﺮﻳﺪ ﻓﺴﻴﻌﻴﻨﻪ ﻫﺬﺍ ﺍﻷ‌ﻣﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺄﻟﻴﻒ ﻣﻦ ﺃﻭﻝ ﺑﺰﻭﻏﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻠﻢ. ﺻﻘﻞ ﺍﻟﻤﻮﻫﺒﺔ ﻋﻠﻰ ﻣﺮ ﺍﻷ‌ﻳﺎﻡ. ﻳﻜﻮﻥ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻟﻴﺲ ﺑﺤﺎﺟﺔ ﺇﻟﻰ ﺃﻱ ﺇﻧﺴﺎﻥ ﻳﻔﺮﻍ ﻟﻪ ﻣﺎ ﻗﻠﺒﻪ ﻣﻦ ﻓﺮﺡ ﻭﻏﻀﺐ ﺑﻞ ﻳﻠﺠﺄ ﺇﻟﻰ ﻛﺘﺎﺑﺔ ﻛﻞ ﻣﺎ ﻳﺠﻮﻝ ﺑﺨﻠﺪﻩ ﺩﻭﻥ ﺍﻹ‌ﺳﺘﻌﺎﻧﻪ ﺑﺄﻱ ﺇﻧﺴﺎﻥ. ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ: ﻓﻜﺮﺓ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺪﺍﻋﻴﺔ ﻧﺮﻳﺪﻩ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺫﺍ ﻗﻠﻢ ﺭﺷﻴﻖ , ﻭﻣﻈﻬﺮ ﺃﻧﻴﻖ , ﻧﺎﺻﺢ ﻟﻜﻞ ﺣﻠﻴﻖ , ﺁﻣﺮﺍً ﺑﺎﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﻓﻲ ﻛﻞ ﻃﺮﻳﻖ , ﻫﺬﺍ ﻭﺇﻧﻪ ﻟﻦ ﻳﺼﺒﺢ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺍﻋﻴﻴﻦ , ﺇﻻ‌ ﺇﺫﺍ ﺟﻠﺲ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻤﻌﻠﻤﻴﻦ , ﻭﻧﻬﻞ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺮﺑﻴﻦ , ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺍﻟﻌﺎﻣﻠﻴﻴﻦ , ﻭﺣﻔﻆ ﻛﺘﺎﺏ ﺭﺏ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﻦ , ﻭﺃﺧﺬ ﺣﻈﺎً ﻣﻦ ﺍﻟﻔﻨﻮﻥ ﺃﺟﻤﻌﻴﻦ , ﻭﻫﻮ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﺳﻨﻴﻦ , ﺟﻌﻠﻨﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺆﻣﻨﻴﻦ . ﺍﻟﺜﻤﺮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ: ﺃﻥ ﻳﻤﺘﺜﻞ ﻟﻘﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ Sadﻭﻟﺘﻜﻦ ﻣﻨﻜﻢ ﺃﻣﺔ ﻳﺪﻋﻮﻥ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﻭﻳﺄﻣﺮﻭﻥ ﺑﺎﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﻭﻳﻨﻬﻮﻥ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﻨﻜﺮ ﻭﺃﻭﻟﺌﻚ ﻫﻢ ﺍﻟﻤﻔﻠﺤﻮﻥ ) ﺗﻨﻤﻴﺔ ﺍﻟﺸﻌﻮﺭ ﺑﺎﻟﺠﺴﺪ ﺍﻟﻮﺍﺣﺪ ﻭﺗﺤﻤﻞ ﺍﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻴﺔ ﺗﺠﺎﻩ ﺍﻵ‌ﺧﺮﻳﻦ. ﻳﺘﻌﻮﺩ ﻭﻟﺪﻙ ﻋﻠﻰ ﻣﻤﺎﺭﺳﺔ ﺃﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺨﻴﺮ. ﻳﺴﻌﺪ ﻭﻟﺪﻙ ﺑﻤﺎ ﻗﺪﻣﻪ ﻷ‌ﻧﻪ ﻳﺸﻌﺮ ﺑﺄﻧﻪ ﺇﻧﺴﺎﻥ ﻣﻨﺘﺞ. ﻳﺘﻌﺮﻑ ﻭﻟﺪﻙ ﻭﻳُﻌَﺮِّﻑ ﻣﻦ ﺣﻮﻟﻪ ﻋﻠﻰ ﺑﻌﺾ ﺃﺣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 21:09